كنوز ميديا / دولي

قال مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، فولكر تورك، يوم الأربعاء إن الوضع الإنساني في قطاع غزة أصبح مروعا وصعبا للغاية.

وقال ترك في مؤتمر صحفي في جنيف، إن “زملائي العاملين في المجال الإنساني وصفوا الوضع بالمروع”، ودعا إسرائيل وحركة “حماس” إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لتهدئة الوضع.

ووفقا له، فقد طلب الإذن بزيارة إسرائيل وقطاع غزة والضفة الغربية، لكنه لم يحصل عليه.

وناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الاثنين الماضي، الكيان الصهيوني لتجنب تفاقم الكارثة الإنسانية في غزّة.

ودعا غوتيرش الكيان المحتل إلى “تجنب المزيد من الإجراءات التي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الوضع الإنساني الكارثي بالفعل في غزّة وعدم تعريض المدنيين للمزيد من المعاناة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here