كنوز ميديا / رياضة

تم منع مزيد من المشجعين الزائرين من حضور مباريات كرة القدم في فرنسا بعد وفاة أحد المشجعين في نانت نهاية الأسبوع الماضي ما دفع السلطات الفرنسية إلى الدعوة إلى اتخاذ إجراءات صارمة ضد العنف.

وقالت وزيرة الرياضة الفرنسية أميلي أوديا – كاستيرا هذا الأسبوع إن منع المشجعين من السفر إلى ملاعب الأندية المنافسة يمكن أن يساعد في استعادة الهدوء بعد الأحداث التي وقعت هذا الموسم.

وقال نادي ريمس إنه لم يسمح لجماهيره بالسفر إلى نيس لأن مباراة الفريقين في الدوري الفرنسي المقررة يوم الأحد في منطقة الريفييرا تم تحديدها على أنها “في خطر”.

ولم يسمح لجماهير ليون بحضور المباراة التي خسرها يوم الأربعاء 3-0 أمام مرسيليا.

وتم منع جماهير لانس من السفر لمؤازرة فريقها في مباراة الجمعة أمام مونبلييه.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here