كنوز ميديا / امني

أعلن الناطق باسم القائد العام اللواء يحيى رسول، اليوم السبت، نتائج التحقيق بحادثة العمرانية في محافظة ديالى.

وقال رسول خلال مؤتمر صحفي، إن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني واصل متابعته الحثيثة للجنة المشكلة بشأن حادثة العمرانية في ديالى”.

وتابع، أن “اللجنة أوصت بتشكيل مجلس تحقيقي بحق كل من مدير قسم شرطة الوجيهية لإهماله الوظيفي وضابط مركز شرطة الدولية لتناقض أقواله”.

واشار الناطق باسم القائد العام، الى “تشكيل مجلس تحقيقي بحق مدير قسم استخبارات ومكافحة إرهاب المقدادية لعدم متابعته الميدانية لقاطع المسؤولية”.

ولفت رسول، الى أن “هؤلاء تقرر عرضهم على لجنة تنفيذ تعليمات رقم 1 لسنة 2012 للبت في إحالتهم إلى التقاعد، والإيعاز إلى وزارة الداخلية لنقل ثلاثة ضباط اثنين منهما برتبة عميد وآخر برتبة عقيد إلى قسم شؤون قوى الأمن الداخلي لشؤون الشرطة”.

واسترسل الناطق باسم القائد العام، “الإيعاز إلى وزارة الدفاع لتشكيل مجلس تحقيقي بحق مدير قسم استخبارات وأمن قيادة عمليات ديالى لعدم تنسيقه مع باقي الأجهزة الأمنية، والإيعاز إلى جهاز الأمن الوطني لتشكيل لجنة تحقيقية بحق منسوبهم ضابط أمن الوجيهية وابي صيدا لعدم متابعته لقاطع المسؤولية ونقله إلى خارج محافظة ديالى، فضلاً عن الإيعاز إلى قيادة العمليات المشتركة لإعادة النظر بانفتاح القطعات الماسكة في قيادة عمليات ديالى”.

وتابع رسول: “الإيعاز إلى وزارة الداخلية لنصب منظومات كاميرات حديثة وأبراج كونكريتية في قاطع الوقف، والإيعاز إلى قيادة عمليات ديالى لتنفيذ عملية تعرضية في قاطع الوقف وتطهيرها من عصابات داعش الإرهابية، كما تم الإيعاز إلى قيادة عمليات ديالى لتنفيذ عملية تعرضية في قاطع الوقف وتطهيرها من عصابات داعش الإرهابية، اضافة الى الإيعاز إلى شرطة محافظة ديالى لتعزيز الملاك البشري في مراكز الشرطة بالمحافظة بالخصوص قاطع الوقف”.

واكمل الناطق باسم القائد العام: “تشكيل فريق عمل من مديرية استخبارات ومكافحة إرهاب ديالى لمتابعة المنفذين وإصدار أوامر قبض وتحرٍ بحقهم”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here