كنوز ميديا / محلي

أحصى وزير الصحة، صالح الحسناوي، اليوم الثلاثاء، عدد مشاريع المستشفيات المستمرة في مختلف المحافظات، مؤكداً افتتاح عدد كبير منها خلال العام الجاري 2024، فيما أشار إلى وجود 16 مشروعاً جديداً لمستشفيات ستوزع في أقضية المحافظات.

وقال الحسناوي، لوكالة الأنباء العراقية تابعته كنوز ميديا: إنه “من ضمن البرنامج الحكومي لحكومة محمد شياع السوداني، تعمل الوزارة على إكمال المشاريع المتلكئة، حيث يوجد لدينا 40 مستشفى موزعة في مختلف محافظات العراق، قسم منها ضمن الخطة الاستثمارية بتمويل الموازنة الاتحادية، والقسم الآخر ضمن تنمية الأقاليم”.
وأشار إلى أن “هنالك عدداً من المستشفيات الكبيرة ضمن الخطة الاستثمارية لوزارة الصحة، وهي مستشفى الرشاد بسعة 400 سرير ومستشفى الحسينية بسعة 200 سرير ومستشفى المعامل 200 سرير ومستشفى النهروان 200 سرير، فضلاً عن إنشاء جناح خاص جديد بمستشفى الإمام علي بسعة 200 سرير، إضافة إلى توسعة مستشفى الشهيد محمد باقر الحكيم في منطقة الشعلة”.
وأضاف الحسناوي، أن “العاصمة بغداد تشهد ثلاثة مشاريع كبيرة ضمن تنمية الأقاليم، وهي مستشفى الحرية بسعة 400 سرير، ومستشفى الشعب بسعة 200 سرير، ومستشفى الفضيلية بسعة 200 سرير”.
وذكر أن “مشاريع المستشفيات شملت أيضا العديد من المحافظات، وهي الموصل بسعة 400 سرير، والكوت بسعة 400 سرير، والأنبار يوجد عدد من مشاريع المستشفيات بسعة 200 سرير، كركوك 400 سرير، كربلاء المقدسة 300 سرير للنساء والأطفال، وكذلك مشاريع في البصرة وفي مختلف محافظات العراق”.
ولفت إلى أن “هذه المؤسسات الصحية المذكورة أعلاه هي قيد الانجاز، وسيكتمل عدد غير قليل منها وسيدخل الخدمة خلال العام الجاري 2024، أما القسم الباقي من المستشفيات فستدخل الخدمة خلال العام القادم 2025 ، ويبقى جزء قليل من هذه المشاريع لعام 2026”.
وأكد الحسناوي أن “وزارته لديها 16مشروعاً جديداً لإنشاء مستشفيات موزعة في مختلف محافظات العراق، بواقع مستشفى لكل قضاء، سعة 138 سريراً، إضافة لعشر أسرة طوارئ”.
وتابع: “كما أن هنالك مشروعاً جديداً لإنشاء مستشفى متطور للأمراض السرطانية بسعة 400 سرير، حيث أكملنا جميع المتطلبات، والآن نحن في مرحلة تخصيص قطعة الأرض، وفي حال تخصيصها سيشرع في بناء هذه المستشفى، وسيكون أحد المستشفيات المتطورة الكبيرة في العراق”.
وأشار إلى أنه “تم وضع حجر الأساس لمركز سرطاني متطور في مدينة الصدر، كما ولدينا مراكز للأمراض السرطانية في محافظات المثنى والبصرة وديالى، فضلاً عن وجود إعداد غير قليلة من المراكز التخصصية لغسيل الكلى وغيرها”.انتهى4

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here